«بن دغر» يكشف سبب توقف ضخ «المازوت» لمحطات الكهرباء في عدن ويسلم المصافي مليار ريال

│الخبر | عدن


دعا رئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بـن دغـر ،اليوم الخميس ، نقابة مصافي عـدن الى التعاون وإنهاء الإضراب الذي تسبب في وقف ضخ مادتي الديزل والمازوت لمحطات الكهرباء، الأمر الذي تسبب في مزيد من المعاناة للمواطنين.
وقال رئيس الوزراء أن الحكومة تعمل جاهدة لدعم استمرار عمل المصافي وحل مشكلات العاملين فيها.
وأكد الدكتور بـن دغـر إن إدارة المصافي تسلمت خلال اليومين الماضيين مليار ريال يمني والحكومة سترسل المزيد من الأموال لدعم نشاط المصفاة.
واضاف ان استمرار الإضراب يعرقل عمل الأجهزة المالية والايرادية ويتسبب في انقطاع تام للكهرباء في عـدن والمحافظات المجاورة لها ، في ظل فصل الصيف القائض وما يصاحبه من جو حار والذي يؤثر على المرضى وكبار السن والأطفال والنَّاس عموماً، وهو الامر الذي يحتم علينا الوقوف صفاً واحداً وبروح الفريق الواحد لحل جميع المشاكل والمعوقات التي تراكمت خلال السنوات الماضية.
وكانت عدد من محطات الطاقة الكهربائية في مدينة عـدن خرجت أمس الأربعاء، عن الخدمة ، باستثناء تلك التي تعمل بالمازوت.
وقال مدير عام مؤسسة الكهرباء بعدن المهندس أمجد مانا بان 80 ميجا وات باتت مهددة ايضا بالخروج من المنظومة الكهربائية.
وتابع مانا قلصنا ساعات العمل في المحطات بحيث نتمكن من الاستمرار للعمل خلال الساعات القادمة في باقي المحطات.
وبحسب مدير عام كهرباء عـدن ، فان المحطات لم تزود بالوقود المخصص منذ مساء الثلاثاء
مشيرا إلى ان محطتي الحسوة في المنصورة هما اللتان تعملان بالمازوت وتمونان مباشرة عبر مصافي عـدن هما الوحيدتان تعملان مضافا اليهما عدد ضئيل من الوحدات التوليدية في المحطات الاخرى.
وناشد مدير عام مؤسسة الكهرباء بعدن دولة رئيس الوزراء ووزيري الكهرباء والنفط ومحافظ عـدن بالتدخل العاجل والسريع لإنقاذ الموقف ، قبيل غرق العاصمة الشرعية في ظلام دامس.
وشهدت مديرية المنصورة بعدن مساء أمس الاربعاء احتجاجات شعبية غاضبة احتجاجا على انقطاعات الكهرباء.
وقام محتجون باغلاق الطريق الرئيسية وسط المنصورة واشعلوا اطارات تالفة، مرددين هتافات مناوئة للحكومة متهمين اياها بالفشل في معالجة مشاكل الكهرباء.
وتشهد عـدن منذ يومين تصاعدا في ساعات انقطاعات التيار الكهربائي.