«آباتشي» التحالف تقصف مواقع الجيش والمقاومة بصرواح مأرب وتستهدف سيارات الإسعاف

│الخبر | صنعاء


قالت مصادر ميدانية إن مقاتلات الاباتشي التابعة للتحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، قصفت ، اليوم الاثنين ، مواقع تابعة للجيش والمقاومة الشعبية في منطقة صرواح غربي مأرب ما أدى الى سقوط قتلى وجرحى.
وأشارت المصادر إلى أن سيارات الاسعاف هرعت إلى مكان القصف لإجلاء المصابين، إلا أن المقاتلات عاودت القصف للمرة الثانية أثناء اتجاه سيارة الاسعاف نحو مركز مدينة مأرب، الامر الذي ولد حالة غضب وحنق كبيرين في اوساط المقاومة والجيش.
وليست هذه المرة الاولى التي يقصف فيها التحالف مواقع للجيش والمقاومة، بل سبق وان سقط عشرات القتلى والجرحى في منطقة العبر بحضرموت، وفي الجوف ، وفي مأرب ، وفي تعز ، وفي ميدي بحجة جراء القصف الذي يصفه البعض بالخاطىء لطيران التحالف.
الى ذلك ذكر مسؤول عسكري رفيع ، أن قوة متخصصة من مكافحة الإرهاب، التابعة لقوات الحزام الأمني، قتلت قيادي رفيع بتنظيم القاعدة جزيرة العرب، فجر اليوم، بمحافظة أبين (جنوب شرق اليمن).
وأشار المسؤول إلى أن القوة الأمنية في مكافحة الإرهاب – حديثة التأسيس – اقتحمت منزلاً ببلدة العين بمدينة لودر، واشتبكت مع المسلحين الذين تحصنوا به، وقتلت 3 منهم، في عملية نوعية.
وأشار إلى أن من بين القتلى عبدالله سعيد حبيبات، أمير تنظيم القاعدة في المنطقة الوسطى بمحفظة أبين، وهو على رأس قائمة المطلوبين من قيادات تنظيم القاعدة للسلطات الأمنية.
وبحسب المصدر فإن القوات الأمنية ألقت القبض على اثنين من المسلحين في العملية.
وأوضح بأن عملية المداهمة والهجوم على المنزل، جاء بالتزامن مع عمليات مماثلة، حيث داهمت قوات أمنية في منطقتي السلامية بلودر ومدينة الوضيع، وألقت القبض على 3 من مسلحي التنظيم المحظور عالمياً. وفقا لـ”المصدر أونلاين”.
وصرح المسؤول الأمني، بأن ضابطاً في قوة المداهمة، يُدعى حسين السيد اُصيب اثناء الاشتباكات، بطلق ناري في الكتف، فيما لقي أحد الجنود مصرعه في العملية، في أحدث عملية للهجوم على عناصر التنظيم، الذين سيطروا على محافظة أبين لأكثر من عام.