الرئيس هادي لـ«مدير صندوق النقد الدولي»: حريصون على توفير استحقاقات المواطنين ومعاشاتهم حتى في المناطق التي يسيطر عليها الإنقلابيون

│الخبر | نيويورك


استقبل الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية مساء الخميس بمقر إقامته بنيويورك مدير عام صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد.
وجرى خلال اللقاء تناول مجالات التنسيق والتعاون بين اليمن وصندوق النقد الدولي وإمكانية تعزيزها وتطويرها بما يخدم أهداف وتطلعات الشعب اليمني التواق إلى الأمن والاستقرار والتنمية والعيش الكريم.
وفي اللقاء وضع الرئيس مديرة صندوق النقد الدولي في صورة الأوضاع الاقتصادية والمعيشية التي أوصلت المليشيات الانقلابية إليها الشعب اليمني جراء العبث بمقدرات البلد واستنزاف موارده المالية لمصلحة مجهودهم الحربي وصولا إلى حالة الإفلاس التي وصل إليها البنك المركزي في صنعاء.
وقال رئيس الجمهورية :”
وأضاف : وأمام ذلك الانهيار وانطلاقا ومن مسؤولياتنا الوطنية تجاه وطنا وشعبنا اتخذنا قرار نقل البنك المركزي الى العاصمة الاقتصادية والتجارية عدن العاصمة المؤقتة للبلد رغم إفلاسه،وذلك للإيفاء باحتياجات ومتطلبات المواطن الأساسية في الحياة والعيش الكريم”.
وأكد الرئيس على حرص الحكومة ومسؤولياتها تجاه شعبها في مختلف محافظات الوطن بما فيها المناطق التي تقع تحت سيطرة الانقلابيين باعتبارهم مواطنين يمنيين.
وقال:” نحن مسئولون عنهم في توفير استحقاقاتهم ومعاشاتهم الوظيفية، على عكس ما كان يتعامل به الانقلابيين تجاه الموظفين والمتقاعدين في المحافظات المحررة التي لا تقع تحت سيطرتهم وهذا هو الفرق والتفكير بين خيارات الدولة المسئولة تجاه شعبها ونهج المليشيات الانقلابية التي لا تكترث لحياة ومعيشة المواطن اليمني بقدر بحثها عن تمويل تمردهم وحربها على المجتمع”.
وخلال اللقاء قدم محافظ البنك المركزي منصر القعيطي شرح تفصيليا لتلك الخطوات التي تم اتخاذها بعد ان استنفذت كل المحاولات وصبر الحكومة الشرعية لنحو عام ونصف من عبث الانقلابيين والاستئثار بموارد البلد لمصلحة مجهودهم الحربي.
من جانبها عبرت كريستين لاغارد المدير العام للصندوق الدولي عن شكرها لما استمعت له من شرح حول مختلف الأوضاع في اليمن ومنها ما يتصل بأوضاعه الإنسانية والاقتصادية.
وأعربت عن أسفها لما وصلت إليه الأوضاع في اليمن، مؤكدة على استعداد الصندوق لتقديم التعاون والمساعدات الممكنة للحكومة والشعب اليمني لتجاوز تحدياته وواقعه الراهن.
حضر الاجتماع نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية عبد الملك المخلافي وسفير اليمن لدى واشنطن الدكتور احمد مبارك ومندوب بلادنا الدائم لدى الأمم المتحدة السفير خالد اليماني ونائب مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور عبدالله العليمي.