مقاتلات التحالف تستهدف إجتماعا للحوثيين في القصر الجمهوري بالحديدة وقيادي حوثي يؤكد نجاته منها

│الخبر | الحديدة


شنت مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية اليوم الأربعاء، غارة جوية على مبنى القصر الجمهوري في مدينة الحديدة غربي اليمن.
وأفاد شهود عيان وسكان محليون أن الغارة استهدفت إجتماعا لقيادات حوثية داخل القصر ، كانت تحي حفلا أقامته الجماعة ، بيوم الغدير والذكرى الثانية لسيطرة مسلحيهم على العاصمة صنعاء، في 21 سبتمبر 2014م، بحضور محمد علي الحوثي.
وقال السكان بأن العشرات من مسلحي الحوثي توافدوا إلى المقر الرئاسي، منذ ساعات الصباح، ومن المرجح أن قتلى وجرحى من الحوثيين سقطوا إثر الغارة الجوية.
وهذه هي المرة الأولى التي تقصف المقاتلات الحربية المقر الرئاسي في المدينة الساحلية، منذ انطلاق العمليات العسكرية أواخر مارس من العام الماضي، والمقر يسيطر عليه المسلحون الحوثيون والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح.
وكتب القيادي الحوثي علي العماد ، منشورا على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” : يحمد الله فيه على نجاته من وآخرين من قصف جوي للتحالف أثناء تواجدهم داخل القصر الجمهوري بالحديدة.

علي العماد


│المصدر - الخبر