خارجية الإرهاب الأمريكية تدرك قيادي بحركة حماس على قائمتها

│الخبر | متابعات


أدرجت الخارجية الأمريكية القيادي في حركة حماس، فتحي حماد، في التصنيف الخاص لقائمة “الإرهاب الأجنبي”.
وقالت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الجمعة إنها صنفت قائدا لجماعة من المقاتلين الفرنسيين في سوريا ومسؤولا بارزا بحركة حماس الفلسطينية كإرهابيين عالميين.
ووصفت الوزارة الرجل الأول عمر ديابي بأنه يتزعم جماعة تضم حوالي 50 مقاتلا أجنبيا في سوريا شاركت في عمليات إرهابية مع جبهة النصرة الاسلامية المتشددة التي غيرت إسمها إلى جبهة فتح الشام.
وقالت الوزارة في بيان منفصل إن الرجل الثاني واسمه فتحي أحمد محمد حماد هو وزير داخلية سابق بحكومة حماس وإنه استخدم ذلك المنصب لتنسيق خلايا إرهابية.
وفتحي حماد، قيادي بارز في حركة «حماس»، تم تعيينه في مايو/ أيار 2009، بمنصب وزير الداخلية لحكومة حماس في قطاع غزة، خلفا لسعيد صيام، الذي تم اغتياله في يناير/ كانون الثاني 2009، خلال الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.
وانتخب حماد نائبا في المجلس التشريعي عن حركة «حماس»، في عام 2006، وهو يترأس في الحركة دائرة العمل الجماهيري وشبكة «الأقصى» الإعلامية التابعة لـ«حماس».