محامية وناشطة إيرانية تعتذر لليمنيين

│الخبر | متابعات


اعتذرت الناشطة الإيرانية الحائزة على جائزة نوبل للسلام، شيرين عبادي، عما يقوم به نظام بلادها في اليمن في محاضرة ألقتها بجامعة quinnipiac university بولاية نيويورك في الولايات المتحدة مساء امس الخميس.
وقالت الناشطة الحقوقية توكل كرمان، الحائزة على جائزة نوبل للسلام، اليوم الجمعة، على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن المحامية الإيرانية اعتذرت عن جرائم النظام الإيراني في اليمن وسوريا والعراق.
وأضافت: “شيرين أنت جديرة بالاحترام وجديرة بالثقة. أحييك نيابة عن شعبنا الصابر والمكافح والمناضل”.
وكانت المحامية الإيرانية الحائزة على جائزة نوبل للسلام، شرين عبادي، قد اعتذرت عدة مرات عن دعم حكومة بلادها لجماعة “الحوثي“، التي سيطرت على صنعاء بقوة السلاح في شهر سبتمبر/ أيلول 2014.
وفازت الإيرانية شيرين عبادي، بجائزة نوبل للسلام في عام 2003 لكفاحها من أجل حقوق الإنسان في بلادها، أثناء عملها كقاضية أولاً ثم كمحامية، وتعيش حالياً في العاصمة البريطانية لندن.