الحوثيون يخرسون بالقوة آخر صوت إعلامي بصنعاء لهذا السبب

│الخبر | صنعاء


اسكتت مليشيا الحوثي والقوات الموالية للرئيس السابق علي صالح آخر منبر صحفي ظل بالعاصمة صنعاء اثر محاولته التزام سياسة مرنة لا تغضب الحوثيين الا ان نقل معاناة الناس وبث احتجاجات على خلفية مطالب حقوقية خطا احمر بالنسبة لجماعة دأبت على قمع الحريات.
تقارير تلفزيونية سلطت الضوء على تظاهرات وإضرابات لموظفين في عدد من المؤسسات الحكومية بصنعاء وراء اقتحام الحوثيين لقناة السعيدة الفضائية.
مساء الأحد، اقتحم مسلحون حوثيون قناة السعيدة الخاصة في العاصمة صنعاء، وقاموا بطرد الموظفين منها وإغلاق أبوابها، وذلك للمرة الثانية منذ اجتياحهم للعاصمة قبل عامين.
ووفقا لشهادة أحد العاملين في القناة فإن دوريات عسكرية تابعة للحوثيين داهمت مقر القناة الواقع في حي “صوفان” شمالي العاصمة، وطردت الموظفين وأغلقت القناة.
مشيرا إلى أن الحوثيين قاموا باعتقال مدير عام القناة مختار القدسي واقتادوه إلى مكان مجهول.