مقتل قيادي حوثي بارز بتعز والحوثيون يقصفون المدينة بشكل هستيري

│الخبر | تعز


ذكرت مصادر ميدانية في المقاومة الشعبية بتعز ، ان افرادها ،مسنودين بقوات من الجيش الوطني ، تمكنوا من “صد ودحر الهجوم الذي وصف “بالعنيف ” والذي شنته مليشيات الحوثي وقوات صالح على جبل هان ، غربي المدينة.
و أضافت المصادر ، ان الليلة الماضية شهدت ، منذ بدايتها، اشتباكات ومعارك ضارية استمرت حتى منتصف الليل في اطراف الضباب ومحيط جبل هان الاستراتيجي.
وفي السياق ذاته ، أكدت هذه المصادر ان من بين قتلى المليشيات الحوثية الذين سقطوا في محيط جبل “هان” احد القادة الميدانيين البارزين ، يدعى ” أبو نصر” ، لقى مصرعه اثناء الاشتباكات مع ستة من مرافقية .
و لم تمضي ساعات قليلة من اعلان مقاومة تعز مقتل القيادي الحوثي والمشرف الرئيس على عملية الهجوم الرامي الى استعادة السيطرة على الجبل الاستراتيجي ، حتى باشرت المليشيا الحوثيه قصفها للمنطقة الغربية بشكل وصف بالهيستيري والعشوائي “انتقاما” للخسارة الكبيرة التي منيت بها قواتهم ، حسب وصف ناشطين ميدانيين.
ورصد سكان محليون سقوط احدى القذائف على احد المنازل في منطقة ” حذران ” الواقعة قرب مشروع المياة ، وسماع تعالي اصوات صيحات الاستغاثة من النساء والاطفال في المنزل ، دون معرفة اذا ماخلفت هذه القذيفة اي اصابات بشرية بحق المدنيين العزل .