جلسة مباحثات «يمنية – سودانية» تؤكد على مواجهة التدخلات الخارجية وإنهاء الانقلاب في «اليمن»

│الخبر | الخرطوم


عقد اليوم في القصر الرئاسي بالعاصمة السودانية الخرطوم جلسة مباحثات بين رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بـن دغـر ،والنائب الأول لرئيس جمهورية السودان فريق أول بكري حسن والتي تطرقت الى آفاق العلاقات الثنائية وآلية سبل تطويرها بما يخدم المصالح الإستراتيجية المشتركة بين البلدين الشقيقين.
وعبر رئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر عن شكره لحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة التي حضي بها هو والوفد المرافق له ..ناقلاً له تحيات الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية ونائبه الفريق الركن علي محـسـن الأحمر.
واكد رئيس الوزراء أن العلاقات الأخوية بين اليمن والسودان راسخة رسوخ الجبال وممتدة على مر التاريخ، وبرغم الظروف التي يمر بها السودان الا أنه وقف مع الشعب اليمني وحكومته الشرعية ضد الخطر الإيراني الذي يهدد أمن واستقرار المنطقة من خلال دعمه للمليشيا الانقلابية حتى استولت على الدولة وانقلبت على الشرعية.
وثمن الدكتور أحمد بـن دغـر وقوف السودان ومشاركتها في التحالف العربي..مؤكداً ان الشعب اليمني يقدر مايقوم به الجندي السوداني على الأرض لاستعادة الدولة.
من جانبه رحب النائب الأول لرئيس جمهورية السودان فريق أول بكري حسن صـالـح برئيس الوزراء الدكتور أحمد بـن دغـر والوفد المرافق له ..معبراً عن سعادته بهذه الزيارة التي تأتي في إطار تعزيز العلاقات الأخوية والممتدة على مر التاريخ والتي ستكون لها خطوات ايجابية على مختلف الأصعدة المشتركة بين البلدين.
وجدد النائب الأول للرئيس السوداني موقف بلاده الثابت والراسخ في دعم الشرعية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هــادي رئيس الجمهورية، وإنهاء الانقلاب وعودة الشرعية والامن والاستقرار الى كافة ارجاء اليمن.
مؤكداً أن السودان مع السلام المرتكز على المرجعيات الثلاث المتمثلة بالمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية، وقرار مجلس الأمن الدولي رقم ٢٢١٦، ومخرجات الحوار الوطني الشامل.
ودعا الفريق اول بكري صالح إلى التكاتف العربي الواحد والشامل لمواجهة المخاطر التي تهدد أمن واستقرار العرب .مؤكدا أن السودان ستقف مع أي دولة عربية ضد أي تدخل خارجي يهدد أمنها واستقراها.
وتم الاتفاق بين الجانبين بتكليف وزيري الخارجية لكلا البلدين بالعمل المشترك للتنسيق الدائم والوقوف ضد أي خطر يمس أي دولة عربية و أمنها الداخلي كما اتفقا عقد مباحثات مع الوزراء بنظرائهم خلال اليومين المقبلين.