مليشيا الحوثي تواصل حشد مقاتليها إلى «تعز» وعربات عسكرية تصل هجدة

│الخبر | عكاظ


تواصل مليشيا الحوثي والقوات الموالية للرئيس السابق علي صالح حشد التعزيزات العسكرية من مختلف الجبهات بمدينة تعز جنوب غربي البلاد.
وقال قائد محور تعز العميد يوسف الشراجي ان التعزيزات العسكرية للانقلابين تأتي في إطار محاولاتهم لاختراق المقاومة والسيطرة على المدينة، لافتا إلى أن الحوثيين يزجون المقاتلين على تخوم مدينة تعز سواء في جبهة الضباب، أو الحوبان، أو جبهة جبل صبر.
وقال «الشراجي» في تصريحات لـ «عكاظ»: هناك مجاميع مسلحة بمعدات ثقيلة تدفع بها الميليشيات نحو مديرية حيفان والشقب في جبل صبر في محاولة للسيطرة، إذ يسعون من ورائها لقطع الطريق الرابط بين محافظتي تعز وعدن والمعارك مستمرة بشكل عنيف لمنعهم من تحقيق أهدافهم، مشيرا إلى أن خسائر الحوثيين كبيرة ونعمل مع التحالف للتصدي لها، معتبرا أنها معركة كسر عظم.
وشدد على ضرورة تقديم الدعم الكافي بما يسهم في ردع الانقلابيين، مؤكدا أن توافر الدعم يمنع تقدم الانقلابيين إلى المدينة، خصوصا في ظل استبسال رجال المقاومة في الدفاع عن مدينتهم.
وقال شهود عيان في منطقة هجدة إنهم شاهدوا أكثر من ثماني عربات مدرعة 5 أطقم محملة بالمسلحين متجهة نحو الجبهة الغربية لمدينة تعز.