تعرف ماذا قال نتنياهو عن السيسي في منزل السفير المصري بتل أبيب ؟

│الخبر | متابعات


ذكر راديو إسرائيل السبت أن الاستقبال الذي عقدته السفارة المصرية في منزل السفير المصري في هرتسيليا أمس كان احتفاليا جدا، لنقد استضاف السفير المصري حازم خيرت وزوجته منال رئيس إسرائيل ورئيس الحكومة وزوجته ورئيس المعارضة وزوجته وأعضاء كنيست ودبلوماسيين أجانب بمناسبة اليوم القومي المصري.
وقال المراسل أن السفير خيرت عاد وكرر التصريحات السابقة التي أدلى بها الرئيس عبد الفتاح السيسي، والتي جاء فيها أنه يجب ومن الممكن تحسين السلام بين إسرائيل ومصر من أجل دفع الاستقرار في المنطقة إلى الأمام، وقال: “مصر لا زالت ملتزمة بالسلام مع إسرائيل، بيد أن هذا السلام سيكون أكثر دفئا إذا تم حل المشكلة الفلسطينية الإسرائيلية، فهذا الحل سيقود إلى الاستقرار في المنطقة، ذلك الاستقرار الذي يهدده الإرهاب، ويهدد العالم كله”.
واضاف المراسل أن نتنياهو ألقى كلمة قال فيها: “أنا شديد التقدير للجهود التي يقوم بها الرئيس السيسي من أجل المساعدة في دفع السلام بيننا وبين الفلسطينيين إلى الأمام، وتحسين الأمن في أنحاء الشرق الأوسط. وسوف نستقبل بالترحيب أي تعاون من دول أخرى لهذه الجهود الهامة”.
وواصل: “نحن شعبان عريقان، ولنا تاريخ رائع، لقد وضع شعبانا أهم الأسس في تاريخ البشرية قبل آلاف السنين، واليوم فإن شعبينا، والعالم كله، في حالة حرب يومية ومتواصلة ضد الإرهاب وضد أولئك الذين يحاولون تخريب الحضارة البشرية. أنا ورئيس الدولة ريبلين نمثل جميع المواطنين الإسرائيليين ونقول لكم: نحن نؤمن بالسلام، ونسعى لتوسيعه، ونحن نهنئكم بهذا اليوم، ونتمنى لكم حظا جيدا”.
ودعا نتنياهو مصر للتحالف مع إسرائيل في الحرب ضد الإرهاب وقال: ” يجب علينا أن نوحد أيدينا ضد الإرهاب، ومن أجل السلام. إن السلام بيننا قوي ووطيد منذ أربعة عقود، وقد تمكن من اجتياز جميع العقبات، والعواصف والتحديات”.
وذكر المراسل أن روبي ريبلين اعتبر السلام مع مصر بمثابة معجزة، وبارك الشعب المصري والرئيس السيسي باللغة العربية وقال: “باسم وباسم كل مواطني دولة إسرائيل أهنئ سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي والشعب المصري، حفظ الله مصر رئيسها وشعبها العريق”.